تابعنا على الشبكات الاجتماعية

banner image

ليفربول يواصل الترنح ويتعادل ( 2 - 2 ) امام ايفرتون في ديربي الميرسيسايد




انتهى ديربي الميرسيسايد بين ليفربول وجاره اللدود إيفرتون بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما في المباراة التي جمعتهما على ملعب جوديسون بارك ضمن لقاءات الجولة الخامسة للموسم الجديد 2020-2021، من الدوري الإنجليزي الممتاز “بريميرلييج”.

وشهدت المباراة أحداث مثيرة وتقلبات كبيرة وحالة طرد وهدف ملغي في لقاء مثيرة كعادة ديربي الميرسيسايد بين إيفرتون وليفربول.





وبدأت المباراة بشكل سريع للغاية من جانب ليفربول وفي الدقيقة الثالثة استقبل ساديو ماني الكرة داخل منطقة جزاء إيفرتون بعد عرضية متقنة من الظهير الأيسر الاسكتلندي أندي روبرتسون ليسجل الهدف الأول لصالح ليفربول في الدقيقة 3.

وبعدها بدقائق خرج المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك من المباراة مصاباً بعد دقائق من بداية المباراة بسبب تدخل عنيف من الحارس جوردان بيكفورد على قدميه.

واستغل إيفرتون موقف ليفربول ومن ركلة ركنية نفذها الكولومبي خاميس رودريجيز نجح المدافع الإنجليزي مايكل كين من تسجيل الهدف برأسية متقنة.

وبعدها عاد ليفربول للسيطرة على المباراة من جديد بحثاً عن هدف ثاني يضعه في المقدمة ولكن سوء الانهاء ومع تألق الحارس الإنجليزي جوردان بيفكورد انتهى الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

وفي الشوط الثاني دخل ليفربول بنفس الأسلوب والسيطرة من أجل التقدم ووضع يد على النقاط الثلاث الكاملة للمباراة.

وفي الدقيقة 72 ومن خطأ دفاعي داخل منظقة جزاء إيفرتون عادت الكرة لمحمد صلاح الذي لعبها من مرة ولمسة واحدة بيساره قوية لتسكن شباك جوردان بيكفورد.

وواصل بعدها ليفربول سيطرته عل المباراة لقتلها تماماً ولكن واجه لاعبوه تألق كبير من الحارس جوردان بيكفورد لتدخل المباراة فترة دراما كبيرة.

وعكس سياق اللعب تماماً نجح إيفرتون للمرة الثانية في العودة للقاء وتسجيل هدف التعادل عن طريق المهاجم المتألق دومينيك كلفرت لوين بعد عرضية مميزة من لوكاس دين.

وفي إثارة الدقائق الأخيرة حصل البرازيلي ريشارليسون على بطاقة حمراء، قبل أن يسجل ليفربول هدف التقدم الثالث ولكن ألغاه حكم الفيديو بداعي التسلل.

ليست هناك تعليقات:


يتم التشغيل بواسطة Blogger.